العثور علي كويتي مقتولا داخل شقتة في مصر

بدأت أجهزة الأمن المصرية تحقيقاً مكثفاً لكشف ملابسات العثور على مواطن كويتي مقتولاً داخل منزله بمدينة السنطة التابعة لمحافظة الغربية شمال البلاد.

وتلقى اللواء طارق حسونة، مدير أمن الغريبة، بلاغا يفيد العثور على كويتي يدعى سمير فهد ناصر الحرجي يبلغ من العمر 54 عاماً مقتولاً داخل منزل يمتلكه بقرية الجعفرية بالسنطة، وعلى الفور انتقلت قوات الأمن لموقع الحادث.

وتبين أن الجثة بها آثار شنق وبعض الكدمات، وباب المنزل مفتوح، فيما كشفت التحريات أن القتيل وهو مولود لأب كويتي وأم مصرية من القرية، وصل قبل 3 أيام قادماً من الكويت، وأقام في منزل له يمتلكه في القرية، وشوهد عدد من أصدقائه ليلة الحادث.

وتقوم السلطات المصرية حاليا بتفريغ كاميرات المراقبة المثبتة بمحال تجارية مجاورة للمنزل، لمعرفة المترددين على القتيل وآخر من زاره، كما استدعت عدداً من أصدقاء القتيل للاستماع إلى أقوالهم.

وتم إخطار النيابة التي تولت التحقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.